Document sans titre  
الـعـربية Español Français English Deutsch Русский Português Italiano
الثلاثاء 10 دجنبر 2019
في الأولى

يحتفل الشعب المغربي يوم غد الأربعاء سادس نونبر الجاري بالذكرى الرابعة والأربعين للمسيرة الخضراء، وهي علامة فارقة في مسلسل استكمال الوحدة الترابية للمملكة المغربية.


وتعد المسيرة الخضراء عن جدارة محطة بارزة في تاريخ المغرب المعاصر، كما تشكل منعطفا محوريا بالنسبة للصحراء المغربية إذ أطلقت في الأقاليم الجنوبية مسيرة كبرى لتنمية اقتصادية واجتماعية هائلة.

 ولا تزال المسيرة الخضراء متواصلة بعد أربعة عقود من هندستها، بفضل الرؤية المستنيرة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس الذي مكّن الأقاليم الجنوبية للمملكة عام 2015 من نموذج تنموي جديد يتكون من مشروع عقد برنامج خاص يرمي إلى جذب استثمارات بحجم 77 مليار درهم خلال الفترة 2015-2021 لتمويل حوالي 650 مشروع.

 من جانب آخر، يتيح الاحتفال بذكرى هذه المسيرة الشعبية المجيدة الفرصة لتسليط الضوء على الحاجة إلى الحفاظ على القيم الوطنية للمملكة ونقلها إلى الأجيال القادمة لتعزيز حسّها الوطني وتمكينها من مواجهة تحديات الحاضر والمستقبل.

- خبر يهم ملف الصحراء الغربية / كوركاس -

 

 الموقع لا يتحمل مسؤولية سير عمل ومضمون الروابط الإلكترونية الخارجية !
جميع الحقوق محفوظة © المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية 2019