Document sans titre  
الـعـربية Español Français English Deutsch Русский Português Italiano
الخميس 20 يونيو 2024
صحـافـة مكتوبة

اقترح مجلس استشاري مغربي حكما ذاتيا للصحراء الغربية ، في خطوة من المرجح أن تؤجج التوتر مع جبهة البوليساريو المدعومة من الجزائر التي تريد استقلال الإقليم.



وقد قام المغرب بترويج فكرة الحكم الذاتي المحدود للصحراء الغربية منذ عدة أشهر وتبين خطة المجلس أنها قد أزالت احتمال استقلال المستعمرة الاسبانية السابقة. 

وقد سبق أن رفض البوليساريو الحكم الذاتي ومن المحتمل أن يؤدي مشروع المجلس إلى ازدياد سوء العلاقات المتوترة بين المغرب و الجارة الجزائر.

وقد قال خليهن ولد الرشيد رئيس المجلس الملكي الاستشاري لشؤون الصحراء في مؤتمر صحفي يوم الأربعاء إن " مشروع الخطة يقدم حلا لمشكلة الإقليم على أساس حكم ذاتي ".

"ويقترح المشروع تقرير المصير عن طريق الحكم الذاتي ولكنه لا يقترح تقرير المصير الذي يؤدي إلى الانفصال والاستقلال".

و جاء على لسان ولد الرشيد ان  " الخطة ستكون بمثابة الحل النهائي والشامل للصحراء الغربية لأنها تلبي كل المطالب التاريخية للصحراويين" 

وقد وافق المجلس الملكي المتكون من 142 عضوا على المقترح في وقت متأخر من يوم الثلاثاء. وفي حال أيد الملك محمد السادس ملك المغرب الخطة ستبدأ الرباط حملة دبلوماسية لحشد التأييد للحكم الذاتي في الداخل والخارج.

وقد قام المغرب الذي يقول بأن له حقوقا تعود إلى قرون في الإقليم الغني بالفوسفات والسمك وربما حتى حقول النفط البحرية بضم الصحراء الغربية بعد انسحاب اسبانيا منها في عام 1975. 

و نجم عن ذلك حرب عصابات مع جبهة بوليساريو أنهاها  اتفاق أممي لوقف إطلاق النار في عام 1991 وعد الصحراويين بالتصويت على الاستقلال من خلال تنظيم استفتاء. غير أن هذا التصويت لم يجر قط.

خطة الحكم الذاتي

"الاستقلال غير ممكن لان الصحراويين منتشرين في الحدود وداخل أربع دول هي الجزائر ومالي وموريتانيا والمغرب " يقول ولد الرشيد.

ولم يعط ولد الرشيد تفاصيل أكثر حول خطة الحكم الذاتي، قائلا انه "لا يزال مشروعا ولن يصبح مقترحا إلا بعد موافقة الملك".

وقالت مصادر مطلعة على الخطة لرويترز إن المشروع يتضمن تغييرات بديلة من حيث صياغة العديد من المواد ، مع ترك القرار النهائي للملك. وأوضح ولد الرشيد أن أحد أهداف هذا المقترح هو وضع ضغوط على قيادة بوليساريو بغية إضعافه والحد من دعم الصحراويين له.

"البوليساريو متخوف من خطتنا. إنهم ينظرون إليه على انه تسونامي لأنه يقدم بديلا للصحراويين" حسب ولد الرشيد.

كما دعا الجزائر ، حيث يوجد مقر البوليساريو وحيث يعيش آلاف الصحراويين اللاجئين ، لإعطاء الصحراويين حرية اختيار.

وقال ولد الرشيد إن "جميع الصحراويين ، ما عدا ما يتراوح بين 800 و 1000 شخص بين قياديين ومؤيدين للبوليساريو، يقولون لنا أنهم مع الحكم الذاتي ".

 المصدر: رويترز
( خبر يهم ملف الصحراء الغربية/ الكوركاس)

 

 الموقع لا يتحمل مسؤولية سير عمل ومضمون الروابط الإلكترونية الخارجية !
جميع الحقوق محفوظة © المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية 2024