Document sans titre  
الـعـربية Español Français English Deutsch Русский Português Italiano
الأحد 16 يونيو 2024
صحـافـة مكتوبة

استنكرت البوابة الإخبارية الإيطالية "إنسايد أوفر" تجنيد الأطفال من قبل البوليساريو وبتشجيع من الجزائر في مخيمات تندوف حيث السكان محرومون من أبسط حقوق الإنسان.




ونبهت البوابة الإخبارية إلى ظاهرة تجنيد الأطفال في مخيمات تندوف بجنوب الجزائر، مستنكرة الأوضاع التي يعيش فيها هؤلاء الأطفال المحتجزون، على خلفية اختلاس المساعدات الإنسانية الدولية من طرف البوليساريو، مشيرة إلى عدد من الصور التي تم نشرها مؤخرا على مواقع التواصل الاجتماعي يظهر فيها عشرات الأطفال في تندوف وهم يرتدون الزي العسكري.

وإلى جانب المأساة الإنسانية للنساء والأطفال الذين يعيشون في ظروف مزرية، أشارت المنبر الإيطالي إلى تهديدات وشيكة تتهدد استقرار المنطقة بسبب الأعمال العدائية لميليشيات البوليساريو.

وأعربت البوابة الإخبارية الإيطالية عن استنكارها لهذه "الجرائم المقلقة وهذه الانتهاكات الخطيرة لحقوق الإنسان"، معتبرة أن الجزائر التي تستضيف وتسلح البوليساريو ينبغي أن تتحمل مسؤوليتها إزاء المجتمع الدولي.

- خبر يهم ملف الصحراء الغربية / كوركاس-

 

 الموقع لا يتحمل مسؤولية سير عمل ومضمون الروابط الإلكترونية الخارجية !
جميع الحقوق محفوظة © المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية 2024