Document sans titre  
الـعـربية Español Français English Deutsch Русский Português Italiano
الخميس 25 يوليوز 2024
دورات المجلـس

بعد تنصيبه في العيون من طرف جلالة الملك محمد السادس يوم 25 مارس 2006، عقد المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية دورته الرسمية الأولى في العاصمة الرباط. وعبر رئيس المجلس، السيد خليهن ولد الرشيد في تصريح صحفي عقب انتهاء أشغال الجلسة الأولى عن عميق افتخاره بالمهمة الملكية المنوطة بالمجلس وأعضائه للمساهمة في حل مشكل الصحراء.



وفي ما يلي نص كلمة السيد رئيس المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية عقب اختتام الجلسة الافتتاحية الاولي.

إن هذه الجلسة الأولى للمجلس بعد ما نصب جلالة الملك نصره الله المجلس رسميا في مدينة العيون، إذن هذه الجلسة الأولى الرسمية الأولى للمجلس في العاصمة الرباط المقر الرسمي للمجلس الملكي وبطبيعة الحال كأعضاء نشعر بالافتخار وبالاعتزاز وبالمسؤولية الملقاة على عاتقنا والتي كلفنا بها صاحب الجلالة بالدفاع عن الوحدة الوطنية للمملكة المغربية و الوحدة الترابية.

ونحن سنعمل إن شاء الله بكل مهنية وبكل صدق وبكل نزاهة لتحقيق هذه الأهداف وكذلك سيكون هذا المجلس مدرسة من الديمقراطية والشفافية والحوار والتشاور.

إذن نحن فخورون وسعداء، أن ينطلق المجلس في أعماله والآن رسميا بعد هذه الجلسة سننكب على جميع الأعمال التي كلفنا بها: الأعمال الداخلية والأعمال الخارجية في الميدان السياسي والاقتصادي والاجتماعي


( خبر يهم ملف الصحراء الغربية / كوركاس)

 

 الموقع لا يتحمل مسؤولية سير عمل ومضمون الروابط الإلكترونية الخارجية !
جميع الحقوق محفوظة © المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية 2024