Document sans titre  
الـعـربية Español Français English Deutsch Русский Português Italiano
الثلاثاء 25 يونيو 2024
أنشطة وطنية

استقبل السيد خليهن ولد الرشيد، رئيس المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية، زوال يومه الثلاثاء بمقر المجلس بالرباط، السيد هارالد تروش، نائب وعضو لجنة السياسة الخارجية بالمجلس الوطني النمساوي، في إطار زيارة عمل إلى المغرب يجريها في الفترة من 04 إلى 15 يونيو الجاري.



وتحدث رئيس المجلس خلال اجتماعه بالبرلماني النمساوي عن آخر المستجدات في ملف الصحراء المغربية في ضوء المبادرة المغربية لمنح الصحراء المغربية حكما ذاتيا موسعا.

وفي هذا السياق، سلط السيد خليهن الضوء على أهمية هذه المبادرة التي صاغ نصها الصحراويون، عبر مؤسستهم التمثيلية، أي المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية، لافتا أنه منذ قدمتها المملكة إلى الأمم المتحدة سنة 2007 بات وصف مجلس الأمن بأنها مبادرة جادة وذات مصداقية يتكرر في جميع قراراته المتعلقة بقضية الصحراء.

كما أشار السيد خليهن إلى الدعم المتنامي الذي تحظى به حاليا المبادرة المغربية للحكم الذاتي بمنطقة الصحراء، وهو دعم عليه شبه إجماع من طرف المجتمع الدولي. ولذلك فهي تعتبر الأساس الواقعي الوحيد لحل سياسي للنزاع المصطنع حول الصحراء المغربية.

من جهته، أشار النائب النمساوي في تصريحات صحفية عقب الاجتماع إلى أن أنظمة الحكم الذاتي هي الحل السياسي الذي يمكّن من تلبية تطلعات السكان المحليين فيما يتعلق بالتدبير الذاتي للشأن المحلي.

ولذلك فإن مخطط الحكم الذاتي المغربي سيكون، حسب رأيه، الحل الأفضل للحفاظ على الوحدة الترابية للمغرب، "البلد الوحيد المستقر في المنطقة"، مضيفا بأن هذا الحل يستجيب في نفس الوقت لمتطلبات القانون الدولي وطموحات السكان المحليين.

وشارك في هذا الاجتماع الامين العام للمجلس، الدكتور ماء العينين بنخليهنا ماء العينين، وعضو المجلس مولاي احمد مغيزلات.

- خبر يهم ملف الصحراء الغربية / كوركاس-

 

 الموقع لا يتحمل مسؤولية سير عمل ومضمون الروابط الإلكترونية الخارجية !
جميع الحقوق محفوظة © المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية 2024