Document sans titre  
الـعـربية Español Français English Deutsch Русский Português Italiano
الأحد 27 شتنبر 2020
ابرز الاحداث

أعطيت، يوم السبت الماضي بالداخلة، انطلاقة برنامج التمكين الاقتصادي للنساء بجهة الداخلة - وادي الذهب، كآلية تتيح الفرصة أمام 500 مستفيدة من أجل تعزيز تمكينهن واندماجهن الاقتصادي.



ويهدف هذا البرنامج، الذي يعد موضوع اتفاقية شراكة بين مجلس جهة الداخلة - وادي الذهب ووزارة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة، إلى تعزيز مشاركة المرأة في الحياة السوسيو-اقتصادية، مع منح الأولوية للفئات المنحدرة من أوساط هشة وفي وضعية صعبة.

ويتطلع هذا البرنامج، الذي يمتد على 15 شهرا، إلى تحديد إطار الشراكة المؤسساتية لتنفيذ برنامج للهندسة الاجتماعية يروم تمكين 500 فتاة في الجهة، بهدف ضمان تكريس اقتصادي للمستفيدات من أنشطة الدعم والمواكبة.

ويتوخى هذا البرنامج، الذي بلغت تكلفته الإجمالية 35 مليون درهم بمساهمة من مجلس الجهة بلغت 23 مليون درهم ومن الوزارة ب 12 مليون درهم، إحداث 200 مشروع فردي وجماعي و500 فرصة عمل.

كما ينص على تعزيز التمكين الاقتصادي للمرأة على مستوى الجهة، من خلال تنفيذ أنشطة الدعم وتقوية القدرات حول قطاعات التشغيل المحتملة التي تم تحديدها سابقا في إطار تنفيذ المشروع.

ويتطلع البرنامج أيضا إلى بلورة إطار مرجعي جهوي لتنفيذ المشاريع والأنشطة المدرة للدخل، مما يمكن المستفيدات من تحقيق مشاريعهن وتكريس ثقافة الاقتصاد الاجتماعي والتضامني.

من جهة أخرى، يهدف برنامج التمكين الاقتصادي للنساء في جهة الداخلة - وادي الذهب إلى دعم المستفيدات خلال مرحلة إنشاء المقاولات وبعد الشروع في العمل، وتنظيم دورات تكوينية حول إحداث المقاولات وورشات العمل المخصصة لإعداد المشاريع، وكذا توفير الدعم المالي لبدء مشاريعهن الفردية والجماعية.

وفي كلمة بهذه المناسبة، أكد رئيس مجلس الجهة الخطاط ينجا، أن هذا البرنامج، الذي يهدف إلى تحقيق التنمية المستدامة والمندمجة في الجهة، يعكس تقاطعا في البرامج والمشاريع بين وزارة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة وبين المجلس الجهوي من حيث الحماية الاجتماعية والتمكين الاقتصادي للنساء من خلال خطة "إكرام 2".

وفي هذا الإطار، أبرز السيد ينجا جوانب التعاون مع الوزارة، مشيرا في هذا الصدد إلى اتفاقية الشراكة مع التعاون الوطني التي سيتم تنفيذها قريبا بتكلفة إجمالية قدرها 12.8 مليون درهم، ساهم فيها المجلس ب 10.6 مليون درهم، بشأن تهيئة وتجهيز بعض المراكز الاجتماعية ودعم التعاونيات والجمعيات النسائية.

وتهم هذه الاتفاقية، على الخصوص، بناء وتجهيز فضاء متعدد الوظائف للنساء في بئر كندوز، وتوسيع وتجهيز مركز التربية والتكوين "بدر" في حي الوحدة بالداخلة، بالإضافة إلى دعم 30 تعاونية نسوية استفادت من التكوين في المراكز التابعة للتعاون الوطني.

- خبر يهم ملف الصحراء الغربية / كوركاس- 

 

 الموقع لا يتحمل مسؤولية سير عمل ومضمون الروابط الإلكترونية الخارجية !
جميع الحقوق محفوظة © المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية 2020