Document sans titre  
الـعـربية Español Français English Deutsch Русский Português Italiano
الخميس 17 أكتوبر 2019
ابرز الاحداث

جددت حكومة أنتيغوا وبربودا، التأكيد على “مغربية الصحراء”، مشددة على أن حل النزاع “يجب أن يكون في إطار سيادة المملكة المغربية”.


وأوضح بيان مشترك تم تعميمه عقب لقاء بين وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة، ووزير الشؤون الخارجية والتجارة الدولية والهجرة في أنتيغوا وبربودا، بول شيت غرين، على هامش الدورة الـ 74 للجمعية العامة للأمم المتحدة، أن حكومة سانت جونس “جددت التأكيد على مغربية الصحراء، وأعلنت أن تسوية هذا النزاع الإقليمي يجب أن تتم في إطار سيادة المملكة المغربية، وفي احترام لوحدتها الترابية والوطنية”. 

وفي هذا الصدد، أشاد رئيس دبلوماسية أنتيغوا وبربودا “بالمبادرة المغربية للحكم الذاتي الجادة والواقعية وذات المصداقية، والتي تمثل الحل الوحيد لهذا النزاع”.

- خبر يهم ملف الصحراء الغربية/ كوركاس-

 

 الموقع لا يتحمل مسؤولية سير عمل ومضمون الروابط الإلكترونية الخارجية !
جميع الحقوق محفوظة © المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية 2019