Document sans titre  
الـعـربية Español Français English Deutsch Русский Português Italiano
الأربعاء 21 غشت 2019
ابرز الاحداث

يخلد الشعب المغربي من طنجة إلى الكويرة يومه الثلاثاء 30 يوليوز الجاري الذكرى العشرين لتربع صاحب الجلالة الملك محمد السادس على عرش أسلافه المنعمين في 23 يوليوز 1999.




وتعد مناسبة الاحتفال بعيد العرش محطة سنوية مميزة لتجديد العهد بين الملك والشعب المغربي على أساس تمتين روابط البيعة والتلاحم والاستمرار في تشييد المغرب الحديث والدود عن مصالحه العليا وهي كذلك أبلغ رسالة عن تشبث المغاربة بالدفاع عن وحدتهم الترابية وسيادتهم على أراضيهم، لاسيما تلك الواقعة جنوبا في جهة الصحراء التي افتعل حولها خصوم الوطن نزاعا إقليميا حسمه مسبقا المغاربة عموما، والصحراويون منهم بخاصة.

وقد ساهم الصحراويون في مشروع الحكم الذاتي بالمنطقة بصياغته من خلال ممثليهم في المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية الذي أنشأه جلالة الملك في 25 مارس 2006، ورفعه المغرب أمام أنظار الأمم المتحدة في أبريل لسنة 2007 كأساس للمفاوضات الرامية لوضع حد للنزاع المفتعل بشكل نهائي.

- خبر يهم ملف الصحراء الغربية / كوركاس -

 

 الموقع لا يتحمل مسؤولية سير عمل ومضمون الروابط الإلكترونية الخارجية !
جميع الحقوق محفوظة © المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية 2019